سعيد : من يريد اشعال الفتنة في تونس سيكون أول ضحاياها 

0 تعليقات 40 مشاهدة(ت)
سعيد : من يريد اشعال الفتنة في تونس سيكون أول ضحاياها 

 

كاب نيوز -تونس -متابعات – توجه رئيس الجمهورية  التونسية قيس سعيّد، بكلمة  إلى المشاركين في اجتماع المجلس الأعلى للجيوش والقيادات الأمنية المنعقد اليوم  الخميس 9 جويلية 2020 في قصر قرطاج،  قائلا أن “لا أحد في تونس يقبل بإشعال فتيل الفتنة”.
وقال سعيد  أن “من يريد إشعال نار الفتنة والاقتتال سيكون من أول ضحاياها”.معربا  عن يقينه بأن التونسيين عموما ومنهم أهالي رمادة وتطاوين، “لهم من الحكمة وبعد النظر، ما يجعلهم قادرين على تهدئة الأوضاع وتغليب المصلحة العليا للبلاد ووضعها فوق كل اعتبار”، مشيرا إلى “مشروعية الاحتجاجات، مادامت سلمية وفي إطار احترام القانون والمؤسسات”.
كما تناول بالحديث الوضع السياسي في تونس حاليا قائلا  أن “الوضع السياسي الراهن، يحتّم على الجميع، أن يكونوا في مستوى المسؤولية التاريخية والحفاظ على الدولة، بكل مؤسساتها، والوعي بخطورة الوضع، إذا ما اشتعلت نار الفتنة”وفق تعبيره.
يذكر أن مدينة رمادة بأقصى الجنوب التونسي تشهد موجة من المظاهرات والاحتجاجات التي تطورت في الأربع وعشرين ساعة الأخيرة الى مواجهات مع العناصر الأمنية والعسكرية.